twitter world

في السنوات القليلة الماضية بدأت تنتشر وبسرعة فائقة جدأً مواقع التواصل الإجتماعي كفيس بوك وتوير و إنستجرام والكيك وغيرها التي تلعب دور كبير في نقل المعلومة وسرعة في إنتشارها بشكل كبير، إضافة إلى الدور الكبير الذي لعبته مواقع التواصل الإجتماعي في الأحداث التي حصلت في دول الشرق الأوسط من ثورات وإنقلاب على الأنظمة الحاكمة فعلى سبيل المثال، الفيس بوك كان خير أداة و رسول لنقل الأحداث التي حصلت في تونس بالبداية إلى الدول المجاورة لتتبعتها الكثير من الدول العربية الاخرى

يعد برنامج التواصل الإجتماعي تويتر من أبرز المواقع على ساحة مواقع التواصل في الوقت الراهن، فعن طريق برنامج تويتر يستطيع اي شخص أن ينشأ مدونته الصغيرة حيث يستطيع أن يدون مايريده بشكل سريع وبأي موضوع  دون ان لا يتجاوز المائة واربعون حرف. ظهر تويتر في في بداية عام 2006 كبرنامج تجريبي وقد تم تطويره واعتماده في اكتوبر 2006 من قبل شركة “Odeo”  الأمريكية في سان فرانسسكو، إلى أن تم فصل هذه الخدمة التي قدمتها الشركة للعملاء الى شركة بأسم twitter.

أخذ برنامج التواصل الإجتماعي تويتر بالإنتشار بسرعة هائلة على المستوى العالمي حيث كشفت شركة “سيميوكاست” من خلال دراسة أجرتها أن عدد مستخدمي برنامج التواصل الإجتماعي تويتر بلغ مليار ونصف المليار، وأن اللغة العربية هي اللغة السادسة المستخدمة على هذه الشبكة. و أوضحت الدراسة أن العاصمة الرياض هي المدينة العاشرة من حيث عدد التغريدات المنشورة، كما بينت الدراسة أن عدد مستخدمي تويتر في السعودية بلغ 2.9 مليون نسمة.

ومن خلال دراسة بحثية أجرتها شركة “Globalwebindex”حول عدد المشتركين في برنامج التواصل الإجتماعي تويتر في دول أوربا والشرق الأوسط وأفريقيا خلال الربع الأخير من عام 2012، كشفت الدراسة أن المملكة العربية السعودية تحمل الرقم الأعلى بالنسبة  للمشتركين في خدمة التويتر بنسبة وصلت إلى 51%  من بين 31 دولة أجريت الدراسة عليها. و أتت المانيا بالمركز الأخير بنسبة 6% من حيث عدد المشتركين في خدمة تويتر.

 يوضح الرسم البياني أبرز الدول التي حازت على نسب متقدمة في عدد المشتركين في موقع التواصل الإجتماعي تويتر.

chart

يرجى الضغط على الصورة لتكبيرها

مصادر المدونة : المصدر الأول – المصدر الثاني

About q8media07

طالب في كلية الاداب جامعة الكويت متخصص في علم الاعلام، من اهتماماتي الاطلاع والبحث في وسائل الاعلام الحديثة
This entry was posted in new media, new media, قسم الإعلام, قصة مصورة, مواقع التواصل الإجتماعي, إعلام متعدد الوسائط, النشمي, الوسائط المتعددة, الاعلام الحديث, التصوير, برامج الصوت, جامعة الكويت, جامعة الكويت, دكتور عيسى النشمى, ساوند سلايد. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s